Direct Entry Scholarship

بعثات القبول المباشر

فرص عمل وتدريب للطلبة العمانيين

كلمة الملحق الثقافي

1/32

 

إن مسيرة التعليم هي حجر الأساس لتقدم ورقي الشعوب، وقد حرصت سلطنة عُمان منذ تأسيسها على بناء أجيال من المواطنين قادرة على بناء الدولة ومواجهة التحديات والتطورات الإقليمية والدولية وذلك بإرسال أبنائها الطلاب لجميع أنحاء العالم للتزود بالعلم والمعرفة ونقل الخبرات المختلفة ليعودوا إلى وطنهم ويساهموا في مسيرة التطور والبناء لوطننا الحبيب. تقوم الملحقية الثقافية العُمانية بمتابعة المسيرة التعليمية لأبنائنا الطلبة المبتعثين للتأكد من تخريج الكفاءات اللازمة لسد حاجة سوق العمل بالسلطنة والمساهمة في مسيرة النمو

وتعتبر الولايات المتحدة الامريكية وكندا من أهم الوجهات التي تم اختيارها لإرسال البعثات الدراسية لرقي مستوى مؤسساتها التعليمية واحتلالها مراكز متقدمة في التصنيفات العالمية وما تتميز به من تعدد ثقافي وحضاري. هذا وقد حرصت الملحقية الثقافية منذ تأسيسها على تقديم أفضل الخدمات للطلاب المبتعثين والوقوف على الصعوبات وتذليل العوائق التي تواجههم خلال مسيرتهم الأكاديمية، فضلاً عن بناء العلاقات القوية مع المؤسسات الاكاديمية وكافة الجهات ذات الصلة بالطلاب المبتعثين. وتفخر الملحقية الثقافية بأنها ساهمت في تخريج دفعات من الطلاب المؤهلين للمشاركة بخبراتهم في مختلف المجالات بالسلطنة، ونأمل دائماً أن تكون تجربة الدراسة في الخارج إضافة مثمرة لأبناء الوطن وأن يكونوا خير سفراء وممثلين لوطننا الغالي في جميع أنحاء العالم

ابنائي الطلبة، ان ابتعاثكم للخارج ليس فقط للتعليم وانما لاكتساب المهارات الحياتية المختلفة وفهم ثقافة البلد، فعليكم باحترام القوانين والسعي لاكتساب المعارف وعكس الصورة الاصيلة للعمانيين.

بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن جميع العاملين بالملحقية الثقافية بواشنطن، أرحب بالطلبة المبتعثين للدراسة في الولايات المتحدة وكندا وأتمنى لكم التوفيق، والملحقية على استعداد لتذليل كافة الصعاب من اجل تحقيق المراتب العليا في تعليمكم. وفقكم الله

 

د. زايد بن أحمد زعبنوت

الملحق الثقافي-واشنطن

 :كما يمكنكم ايضا زيارة موقع الملحقية على تويتر على الحساب التالي 

twitter_circle_color-512.png